الاثنين، 3 أغسطس، 2015

حوض اسماك القرش (Shark Tank)


(أو كما يسمى احياناً "خزان اسماك القرش") هو من البرامج المفضلة لدي. مبدأ البرنامج بسيط ؛ يشارك فيه خمسة من كبار المستثمرين من ذوي الثروات الطائلة واصحاب الخبرة (كل في مجاله طبعاً).
يطلق على هؤلاء المستثمرين لقب "اسماك القرش" ليس لشراستهم بل لخبرتهم وقدراتهم , فهم اقرب لمن نسميهم "الحيتان" أو "الهوامير" عندنا.

يستقبل "اسماك القرش" هؤلاء اصحاب المشاريع والافكار , كل يأتي ليعرض فكرته او منتجه او مشروعه بهدف الحصول على استثمار من قبل احد اسماك القرش , والاستثمار لا يكون بالمال وحده احياناً , بل باستثمار علاقات احد هؤلاء العمالقة أو خبرتهم او دعمهم بطريقة او بأخرى.

في المقابل يعطي صاحب المشروع او الفكرة نسبة من اسهم شركته للمستثمر واحياناً يضاف الى ذلك بعض الامتيازات التي يتفق عليها خلال البرنامج.

البرنامج تحول الى ظاهرة, فقد ساعد الكثير من الرياديين واصحاب المشاريع على تحقيق احلامهم وعلى تحويل افكارهم الى حقيقة , والكثير منهم اصاب الثراء. وهناك قصص كثيرة ملهمة شاهدتها في هذا البرنامج , وسأشاركها معكم في مقالات لاحقة.

مجالات مختلفة

افكار المشاريع والمنتجات لاتتركز في مجال التكنولوجيا فقط ولا توجد فئة عمرية محددة لاصحاب هذه الافكار والمنتجات, كل يبدع في مجاله. فهناك من فكرته ضمن مجال الطعام والشراب , أو في مجال الأزياء, أو الاطفال, او الكماليات ... الخ.



وكذلك الحال بالنسبة للمستثمرين (اسماك القرش) ؛ فمثلاً هناك باربارا كوركوران Barbara Corcoran التي بنت ثروتها من العقارات , وهناك دايموند جون Daymond John والذي بنى ثروته من ماركة فوبو FUBU الشهيرة في عالم الملابس والتي بدأها من بيته المتواضع , وهناك مارك كيوبان Mark Cuban صاحب نادي كرة السلة الامريكي  دالاس مافريكس Dallas Mavericks الشهير وصاحب موقع Broadcast.com والذي بيع في التسعينيات لشركة ياهو Yahoo مقابل مبلغ يقارب الستة مليارات دولار!

استثمر او لا استثمر

لايعامل كل من يأتي الى البرنامج بنفس الطريقة ؛ فهناك من لايحصل على استثمار , حيث ان للمستثمر الخيار في عدم الاستثمار في الفكرة او المشروع وعندها يقول "انا منسحب" , هناك من ينسحب كل المستثمرين الخمسة ويحجمون عن الاستثمار عن شركته , ولكن هذا لايعني انه سيعود بخفي حنين , فظهوره في البرنامج قد يلفت انتباه مستثمرين آخرين ممن يشاهدون البرنامج او المستهلكين الذين قد يرغبون بشراء منتجه او الخدمة التي يقدمها.

وهناك من يحصل على استثمار من احد المستثمرين او أكثر (فقد يتشارك اكثر من مستثمر في ذلك , بل واحياناً جميعهم!) , وهناك من تكون فكرته رائعة لدرجة انه يتسبب في منافسة (واحياناً صراع) بين اكثر من مستثمر في البرنامج!

يعتمد ذلك على امور عدة ؛ منها جودة الفكرة وجدواها الاقتصادية بالاضافة الى شخصية صاحب الفكرة وطريقة تقديمه للفكرة ولجدواها.
وعلى حد تعبير المعلقين على هذا البرنامج : هناك من يسبح مع اسماك القرش (اي يتقدم الى البرنامج) فمنهم من يغرق (اي لا يحصل على استثمار) ومنهم من يستمر في العوم (اي العكس).

ننوه الى ان المستثمرين يستثمرون من اموالهم الخاصة وبمطلق حريتهم , وقد تستمر المفاوضات بين صاحب المشروع والمستثمر لاكثر من ساعة او ساعتين احياناً , الا ان ما يبث خلال الحلقة هوحوالي الربع ساعة لكل مشروع.


نسيت ان اقول بان البرنامج امريكي الهوية , وقد سبقه برنامج بريطاني تحت اسم "وكر التنانين (جمع تنين)" أو Dragons' Din"" والذي كانت قد بثت منه نسخة عربية. الا ان شهرة حوض اسماك القرش Shark Tank قد طغت عليه برأيي.

في تدوينات لاحقة ساتحدث عن المستثمرين المشاركين في هذا البرنامج وعن قصص نجاحهم بالاضافة الى عدد من الافكار الناجحة وعن اصحابها وعن قصص نجاحهم ايضاً.

تابعونا

لا تنسوا متابعتنا على صفحتنا على الفيسبوك

هناك تعليق واحد: